الدكتور محمود سعيد الشجراوي


عضو قسم القدس في هيئة علماء فلسطين
عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين
باحث متخصص في شؤون القدس والمسجد الأقصى المبارك

عرض 1 - 5 من 5 نتيجة
  • 2021 يوليو 17المسجد الأقصى
    الأقصى المبارك في خطر شديد

    خبر غير عادي إطلاقًا حين تعرف أن 235 مستوطنًا مجرمًا اقتحموا المسجد الأقصى المبارك في يوم واحد. خبر غير عادي إطلاقًا حين نعرف أن قريب من 900 مستوطنًا دخلوا المسجد الأقصى المبارك في خمسة أيام فقط هذا الأسبوع. فما دلالات هذه الأخبار الخطيرة جدًا؟؟؟

  • 2021 يوليو 14مقالات وآراء
    لماذا يصرُّ الاحتلال بكل أذرعه على اقتحامات كبيرة للمسجد الأقصى ؟

    الاقتحامات للمسجد الأقصى المبارك قصة مؤلمة قديمة بدأت مع احتلال القدس يوم 7/6/1967 م ومرَّت بمراحل كثيرة تشتد وتيرتها أحيانًا وتقلُّ أحيانًا أخرى، تزداد خطورتها أحيانًا لتصل لدرجة محاولات تفجير أو إحراق المباني المسقوفة في المسجد الأقصى المبارك ..

  • 2021 يوليو 19مقالات وآراء
    يومٌ أقسى من عامٍ كاملٍ على المسجد الأقصى المُبارك

    الدكتور محمود سعيد الشجراوي اليوم الأحد 8 ذي الحجة (يوم التروية) الموافق 18/7/2021 م كان يومًا قاسيًا جدًا على المسجد الأقصى المبارك بكل المقاييس؛ حيث نجح الاحتلال بأذرعه المختلفة (والمستوطنين هم أحد أذرع الاحتلال) ونفذ اقتحامًا كبيرًا جدًا للمسجد الأقصى المبارك، وحقق لمنظمات الهيكل ما كانت تدعو إليه من تنفيذ لهذا الاقتحام الكبير الذي تمَّ كسره وإفشاله مرتين هذا العام، أكثر من 1500 مستوطن متطرف يقتحم المسجد الأقصى المبارك في يوم واحد!! ، وقد بدأت التحضيرات لهذا اليوم منذ ما يقترب من الشهر، ولاحت بالفعل النُذُر الأولى لنجاحهِ الأسبوع الماضي، حيث تضاعفت أعداد المقتحمين الأسبوع الماضي ليكون متوسط عدد المقتحمين 200 مقتحم يوميًا علمًا أن هذا العدد كان هو متوسط عدد لمقتحمين في أسبوع كامل(خمسة أيام).

  • 2021 يوليو 24بأقلامهم
    ماذا بعد الاقتحام الكبير للمسجد الأقصى المُبارك؟؟

    مرَّت أيام العشر الأوائل من شهر ذي الحجة هذا العام ثقيلة جدًا على المسجد الأقصى المُبارك وعلى محبيه والمرابطين فيه، فقد توَّجت منظمات الهيكل المتطرفة جهودها الرامية لتهويد -ليس مدينة القدس- بل لتهويد المسجد الأقصى المُبارك بتنفيذ الاقتحام الكبير يوم 8 ذي الحجة الذي وافق يوم 18 يوليو الماضي، عبر تهديدات بتنفيذ هذا الاقتحام وتحشيدٍ كبيرٍ قامت به هذه المنظمات المتطرفة، وعبر تسهيلاتٍ وحمايةٍ مشدَّدةٍ من قوات الاحتلال بكل أذرعها من جيشٍ وشرطةٍ ومخابراتٍ وفرق مستعربين، ولم يتم هذا الاقتحام الكبير بالسرِّ، بل رافقه تغطية إعلامية كبيرة من المقتحمين وآلتهم الإعلامية بهدف دعوة غيرهم للقدوم والمشاركة بهذا العمل ومن المرابطين المتواجدين في المسجد الأقصى المُبارك الذين بثُّوا وصوَّروا هذا الاقتحام الخطير جدًا بهدف دعوة من يستطيع الوصول للمسجد الأقصى المُبارك للدفاع عنه ولإعلام من سيدَّعي لاحقًا أنَّه لم يعلم من زعامات الأمة وقياداتها.

  • 2021 يوليو 26بأقلامهم
    هل صار اقتحام المسجد الأقصى المبارك أمرًا طبيعيًا؟؟؟

    صعَّدت منظمات الهيكل اقتحاماتها للمسجد الأقصى المبارك في العام الماضي بشكل غير مسبوق، وَدَعَتْ إلى تكثيف الاقتحامات وتنفيذ الاقتحام الكبير أكثر من مرَّة، وحرِصت على مشاركات سياسية ودينية دائمة، وصارت مشاركة طلاب المعاهد التوراتية والحاخامات أمرًا يوميًا، وصار تنفيذ الطقوس داخل المسجد الأقصى المبارك علنيًا وتحت الحراسة المشددة والمتابعة بل ويتم تصويرها للدعاية وحثِّ غيرهم على القدوم لتنفيذ هذه الاقتحامات، وتمَّ تحيِّيد دور الأوقاف الإسلامية حينًا وإضعاف وجودها وصلاحياتها حينًا آخر، ونفَّذ المقتحمون كلِّ الطقوس الممكنة لهم داخل المسجد الأقصى المبارك (عدا تقديم القرابين)، وصارت المنطقة الشرقية التي هي جزء أصيل من مساحة المسجد الأقصى المبارك مستباحةً لهم بشكلٍ كبير، وصار وجودُ الحراسة ((الإسرائيلية)) شكليًا، فهم يتجولون فرادى وجماعات ويصطحبون أولادهم كأنهم في نزهة، رحم الله المحمدين الثلاثة الذين نفذوا عملية في المسجد الأقصى المبارك 2017، ولو شعر العدو الصهيوني بأن لهذه الاقتحامات ثمن باهظ سيدفعه ما تجرأ هؤلاء على اقتحام المسجد الأقصى المبارك ولا رفعوا سقف العدد حيث كان العدد في المتوسط لا يزيد عن 30 - 50 مقتحم يوميًا وقد وصل متوسط المقتحمين هذا الشهر قرابة ال150-200 مقتحم يوميًا.

عرض 1 - 5 من 5 نتيجة